بيان صحفي

توقيع مذكرة تفاهم بين صندوق الأمم المتحدة للسكان ووزارة الخارجية الدنماركية

٢٩ يونيو ٢٠٢١

مساهمة بحوالي 4 ملايين دولار من مملكة الدنمارك بالشراكة مع صندوق الأمم المتحدة للسكان لدعم التعافي بعد COVID-19 في المغرب

صورة: © FNUAP-Maroc

دعما لاستجابة حكومة المغرب لأزمة فيروس كورونا ، وقع مكتب صندوق الأمم المتحدة للسكان بالمغرب وصندوق الأمم المتحدة للسكان في المغرب ووزارة الخارجية الدنماركية مذكرة تفاهم لتعزيز  وصول النساء والفتيات في أوضاع الهشاشة للحقوق والخدمات الأساسية وضمان التمكين الاجتماعي والاقتصادي لهن.

مذكرة التفاهم التي تم توقيعها بمناسبة زيارة وزير خارجية الدنمارك إلى الرباط ، تنبثق من مشروع اكسيس (Access)  الذي خصصت له مملكة الدنمارك مساهمة في الميزانية بحوالي 4 ملايين دولار و ذالك بالشراكة مع صندوق الأمم المتحدة للسكان.

يهدف مشروع اكسيس (Access) إلى ضمان استمرارية خدمات الرعاية الصحية الأولية الأساسية وتعزيز تدابير الوقاية والنظافة ضد جائحة كوفيد19. و سيركز المشروع أيضًا على استمرارية الخدمات الأساسية المتعلقة بالتكفل بضحايا العنف القائم على النوع الاجتماعي للنساء والفتيات أثناء هذه الأزمة ، و كذا على تعزيز التمكين الاقتصادي للمرأة.

.

سيتعاون الشركاء الرئيسيون في مشروع اكسيس ووزارة الصحة ووزارة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة بتظافر للجهود مع منظمات المجتمع المدني لتنفيذ الإجراء ات الميدانية.

و بالتوازي مع الإجراأت على المستوى المركزي ، سيعتمد المشروع نهجًا إقليميًا ليتم تنفيذه على مستوى أربع مناطق على وجه الخصوص: طنجة تطوان الحسيمة ، بني ملال خنيفرة ، مراكش آسفي  ثم فاس و مكناس.

من خلال تبني مبدأ عدم ترك أي شخص خلف الركب ، سيركز هذا المشروع على السكان الأكثر ضعفاً بين النساء الحوامل في سن الإنجاب ، والفتيات في المناطق الريفية ، والمراهقين ، والشباب والأطفال.

توقيع مذكرة تفاهم بين صندوق الأمم المتحدة للسكان ووزارة الخارجية الدنماركية

UNFPA Program Officer

عائشة بن حسين

صندوق الأمم المتحدة للسكان
مسؤولة برنامج – التواصل

كيانات الأمم المتحدة المشاركة في هذه المبادرة

صندوق الأمم المتحدة للسكان

الأهداف التي ندعمها عبر هذه المبادرة